الرئيسية / أخبار متنوعة / محلي / أمواج والأسرة الرياضية ينظمان وقفة احتجاجية رفضاً لممارسات الاحتلال الإسرائيلي تجاه الرياضة الفلسطينية

أمواج والأسرة الرياضية ينظمان وقفة احتجاجية رفضاً لممارسات الاحتلال الإسرائيلي تجاه الرياضة الفلسطينية

نظمت مؤسسة أمواج الرياضية يوم الأحد وقفة احتجاجية أمام مقر الأمين العام للأمم المتحدة بمدينة غزة استنكارا للإجراءات الإسرائيلية بحق الرياضة الفلسطينية ومنع بعثة نادي خدمات رفح من التوجه إلي المحافظات الشمالية لخوض مباراة إياب نهائي كأس فلسطين أمام نادي مركز بلاطة.
وحضر الوقفة الاحتجاجية العديد من الشخصيات الرياضية والوطنية ومؤسسات حقوق الإنسان وجمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية، يتقدمهم عبد السلام هنية عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة، إبراهيم أبو سليم نائب رئيس اتحاد الكرة واعضاء الاتحاد، عصام قشطة عضو المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية.
وقال هنية ان الوقفة الاحتجاجية أمام مقر الأمين العام للأمم المتحدة تأتي بعد رفض دولة الاحتلال الإسرائيلي لبعثة خدمات رفح وعدم السماح لأعضاء المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية واتحاد الكرة وجمعية الكشافة والمرشدات واللاعبين في مختلف الألعاب الفردية والجماعية من التوجه إلي المحافظات الشمالية في انتهاك واضح لكل الأعراف والقوانين الدولية التي تسمح بتنقل الرياضيين دون عوائق.
وطالب هنية الاتحاد الدولي لكرة القدم واللجنة الاولمبية الدولية بالوقوف أمام مسؤولياتهم للجم ممارسات الاحتلال الإسرائيلي بحق الرياضة الفلسطينية.
وأكد هنية أن الأسرة الرياضية ورغم كل الممارسات العدوانية التي ترتكبها دولة الاحتلال الإسرائيلي مصممة على استمرار النشاط الرياضي، مشيراً إلي أن اتحاد الكرة برئاسة اللواء جبريل الرجوب يعمل على كافة المستويات من أجل اصدار التصاريح لدخول بعثة خدمات رفح إلي المحافظات الشمالية.
كما وطالب هنية الأمين العام للأمم المتحدة بالتدخل الجاد لوقف الإجراءات الإسرائيلية بحق الرياضة الفلسطينية.
من جهته قال أبو سليم ان الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة بحق الرياضة الفلسطينية واضحة وصريحة على طاولة الاتحادات القارية، مطالباً المؤسسات الدولية بالتدخل لوقف الممارسات الإسرائيلية.
وأكد أبو سليم أن الوقفة الاحتجاجية توجه رسالة للعالم بأن الرياضة الفلسطينية مستمرة وكل الإجراءات التعسفية بحق الأندية واللاعبين والمدربين لن تثني الحركة الرياضية من الاستمرار وتحدي الاحتلال الإسرائيلي.
وأضاف أبو سليم أن الرياضة تحمل رسالة محبة وسلام بين شعوب العالم، متمنياً أن تبذل الفيفا المزيد من الجهود لوقف الممارسات الإسرائيلية بحق الرياضة الفلسطينية.
كما وطالب أبو سليم مؤسسات حقوق الإنسان لفضح الممارسات الإسرائيلية، و المطالبة بحق الرياضيين في المشاركات المحلية والخارجية أسوة بكل شعوب العالم.
وفي نهاية الوقفة الاحتجاجية قدم المعتصمين رسالة للأمين العام للأمم المتحدة تتضمن الإجراءات الإسرائيلية التي ترتكب بحق الرياضة الفلسطينية.

شاهد أيضاً

سوريا يقترب من العودة للدوري الفلسطيني

ينوي اللاعب جوناثان سوريا، العودة للعب في دوري المحترفين الفلسطيني. ويعتبر سوريا من أفضل صانعي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *